السجن سنة لمواطنين بينهم إمرأة بتهمة ” الاساءة للسلطان “

صادقت محكمة الاستئناف اليوم على السجن سنة كاملة لعدد من المواطنين بينهم إمرأة اتهمتهم السلطات بـ “الإعابة والإساءة للسلطان قابوس” وثبتت المحكمة  حكم المحكمة الابتدائية بالسجن لكل من بسام ابو قصيدة وعبدالله العبدلي وهلال البوسعيدي وعيسى المسعودي .

فيما حكم على ميمونة البادي بالحكم سنة تنفذ منها 20 يوما.

وكان الإدعاء العام قد وجه للمتهمين الـ11 ومن بينهم طلاب جامعيين تهمة إعابة الذات السلطانية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تهمة تندرج ضمن جرائم امن الدولة مما يعني اساءتهم الى شخص السلطان قابوس بن سعيد حسب ما قاله الإدعاء العام في وقت سابق.

مسقط – البلد

8 تعليقات

  1. خبر طيب وجزاء لهم على ما ارتكبوه من جرم
    ونتمنى دائما من القضاء العماني ان يقف ضد من يهين ويشوه صورة عمان ويحاول خدشها ويسعى لاحداث ضرر في شبابها وفي مقدراتها
    (وَمَا ظَلَمْنَاهُمْ وَلَكِن كَانُواْ أَنفُسَهُمْ يَظْلِمُونَ )

  2. لقد أقدم هؤولاء المسجونين على كتابة العبارات والمشاركات المسئية للمقام السامي حفظه الله ، فلا راعو حقوق الطاعة لولي الأمر الذي وصلى به ديننا الحنيف ، وقد قدم الادعاء العام كافة الوثائق والمستندات التي تثبت جميع التهم عليهم ، وقد حكم القضاء عليهم بعد أن أعترفوا أمامهم وأمام الحاضرين في قاعات المحكمة. ولهذا يجب علينا أن ندرك بأن الإعلام يجب أن يكون في الصورة وأن مثل هذه الجلسات يجب أن توضح في وسائل الإعلام سواء في الجريدة حتى يكون الجميع على علم ، فالقانون العماني قد وضح مواده وكل شخص معتدي على الدولة والمجتمع سينال عقوبته ، عاشت عدالة القضاء.

  3. لقد أقدم هؤولاء المسجونين على كتابة العبارات والمشاركات المسئية للمقام السامي حفظه الله ، فلا راعو حقوق الطاعة لولي الأمر الذي وصلى به ديننا الحنيف ، وقد قدم الادعاء العام كافة الوثائق والمستندات التي تثبت جميع التهم عليهم ، وقد حكم القضاء عليهم بعد أن أعترفوا أمامهم وأمام الحاضرين في قاعات المحكمة. ولهذا يجب علينا أن ندرك بأن الإعلام يجب أن يكون في الصورة وأن مثل هذه الجلسات يجب أن توضح في وسائل الإعلام سواء في الجريدة حتى يكون الجميع على علم ، فالقانون العماني قد وضح مواده وكل شخص معتدي على الدولة والمجتمع سينال عقوبته ، عاشت عدالة القضاء.

  4. فرج الله كربهم
    وعسى ان نسمع عفوا ساميا بحق ابناء البلد ..
    مع ان القانون يجرم الاساءة لاي كان ,,حسب قانون الجزاء العماني الا ان هؤلاء لم يدركوا فعلتهم
    واختهم الحماسة ,,وهاهم يتخلى عنهم الجميع ليفقدوا وظائفهم ,,
    هل محقين بالاساءة لشخص السلطان ,,,بالطبع لا ,اخطأو
    كان الواجب ان ينتقدوا الجهات التنفيذية

Comments are closed.