٣ مشاريع عملاقة في السلطنة بقطاعي الغذاء والتصنيع

٢٠١٢٠٨٣٠-١٤١٠٣٩.jpg

أعلن الملتقى الخليجي الأول للشراكة والاستثمار في عُمان عن تشكيل تكتلات لإنشاء مشاريع مع مستثمرين خليجيين، أبرزها إنشاء مخازن استراتيجية للأغذية، ومشروع ضخم للحديد والصلب بتكلفة 1.5 مليار ريال.

وكشف مصدر لصحيفة لـ “الاقتصادية” عن توجه عدد من المستثمرين الخليجيين إلى تشكيل تكتلات لإقامة عدد من المشاريع الصناعية والزراعية في عدد من محافظات عُمان يقودها رجال أعمال سعوديون وقطريون.

وأوضح المصدر نفسه، إن شركات خليجية من بينها سعودية وإماراتية وعُمانية تعتزم إنشاء مشروع مصانع للحديد والصلب، إضافة إلى توجه شركات قطرية أخرى لإنشاء ثلاثة مشاريع مشتركة، إنشاء مخازن استراتيجية للأغذية على أحد موانئ السلطنة، إضافة إلى إنشاء سلسلة من شركات المسالخ لتوريد اللحوم الحمراء وتصديرها لدول المنطقة.

وأعلن أيضا خلال الملتقى الخليجي للشراكة والاستثمار في محافظة ظفار أمس، عزم حكومة قطر عبر شراكات مع القطاع الخاص القطري والخليجي الاستثمار في موانئ صلالة وإقامة صوامع وخدمات لوجستية موجهة لتعزيز استراتيجيات الأمن الغذائي في دول مجلس التعاون الخليجي.

وتم الإعلان عن تأسيس شركة سعودية ـــ عمانية ـــ إماراتية مكونة من كل من شركة الطويرقي وشركة صلالة للتنمية وشركة السويدي لتأسيس شركة حديد ظفار بعد أخذ الموافقات اللازمة، وتهدف لإقامة مجمع صناعي لإنتاج مليون طن من الحديد والصلب برأسمال قدره 400 مليون دولار حيث من المؤمل أن يوفر 1200 فرصة عمل منها 70 في المائة موجهة للشباب العُماني.

كما تم عقد صفقة أخرى من قبل مستثمر سعودي مع مستثمرين قطريين في قطاع صناعة الحديد والصلب ودخوله إلى السوق السعودية كشريك استراتيجي، وبين مستثمر قطري لـ “الاقتصادية” أمس أن الشركات القطرية تستهدف السوق السعودية نظرا لحجم الفرص التي تستوعبها في بعض القطاعات وكانت هنالك مشاورات سابقة بخصوص دخول شركاء جدد في مصانع للحديد والصلب في المملكة تم تأكيدها أمس خلال الملتقى رسميا.
صحف – البلد