” الإذاعة والتلفزيون “: قرار منع نشر قضية “رمال بوشر” عار من الصحة

وصف التلفزيون الرسمي في السلطنة والتابع لهيئة الإذاعة التلفزيون ما تم نشره في عدد من المواقع والمنتديات وعلى صفحات مواقع التواصل الإجتماعي حول تحفظ هيئة الإذاعة والتليفزيون عن بث تقرير رمال بوشر بالـ ” عارية عن الصحة ” تماما، وقال التلفزيون في صفحته الرسمية عبر الفيسبوك :الصواب هو أن هذا التقرير تم تصويره قبل أن تتناوله أي وسيلة إعلامية في السلطنة وأثناء مونتاج هذا التقرير تفاجأنا بنشر هذا الموضوع في أكثر من وسيلة إعلامية مما إستدعى تأجيله ووضعه حسب الجدول المعد سلفا للقضايا المطروحه خلال الأيام القادمه .. وأضاف البيان المقتضب: ” نؤكد بأننا لا نهدف من خلال طرح هذه القضايا إلى الإثارة والتسابق بل خدمة المجتمع وملامسة هموم المواطن وجعله شريكا حقيقا في التنمية التي يقودها باني نهضة عمان حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد “.

قضية رمال بوشر أصبحت حديث الساعة في وسائل الإعلام الاجتماعي

وقد شن كتاب ومدونون في عدد من مواقع الإعلام الإجتماعي حملة ضد التلفزيون بعد قيام معظم الصحف والإذاعات الخاصة ببث حلقات حول قضية “رمال بوشر”، فيما لاحظ المتابعون عدم تطرق التلفزيون الى القضية. من جهة أخرى أتهم أعضاء مجلس الشورى سابقون، وبعضهم في الدورة الحالية وزراء سابقين بالحصول على مساحات تقدر بالآف في منطقة رمال بوشر.

 

وعقد مجلس الشورى في وقت سابق   اجتماعا برئاسة سعادة سالم بن علي الكعبي نائب رئيس المجلس رئيس الفريق المختص بقضية رمال بوشر وبحضور أعضاء الفريق وموظفيه،  بناء على مناشدة اهالي الولاية، حيث التقى الفريق برئيس الجمعية الجيولوجية العمانية لوقف الاعتداء على الكثبان الرملية.

 

 

 

 

مسقط – البلد