إيران: لن نسمح بمرور قطرة نفط عبر ” هرمز ” في حال تعرضنا لهجوم

حذر قائد عسكري بحري إيراني من أن بلاده يمكنها أن تمنع مرور “قطرة واحدة من النفط” عبر مضيق هرمز الحيوي في حال تعرض أمنها للخطر.

وأوضح علي فدوي وهو قائد بحري في الحرس الثوري أن طهران ستزيد وجودها العسكري في المياه الدولية. وأضاف “إذا لم يلتزموا بالقوانين الدولية ولم يستمعوا لتحذيرات الحرس الثوري فسيكون لذلك عواقب وخيمة جدا عليهم”.

وعن مدى جهوزية القوات الإيرانية، أكد فدوي على أن القوات البحرية بالحرس الثوري لديها القدرة منذ الحرب العراقية الإيرانية على السيطرة بشكل كامل على مضيق هرمز وعدم السماح بمرور ولو قطرة واحدة من النفط فيه.

وأضاف فدوي بأن القوات البحرية التابعة للحرس الثوري منتشرة على جميع السفن الإيرانية في المحيط الهندي وفي شرقه وغربه لمنع أي تحرك يستهدف إيران، مؤكدا على توجه لزيادة وجودها في المياه الدولية.

تجدر الإشارة إلى أن طهران هددت مرارا بإغلاق مضيق هرمز الذي يمر منه نحو 40% من صادرات النفط المنقولة بحرا في العالم ردا على العقوبات الغربية المفروضة على صادراتها من الخام.

وأمس هدد ناصر سوداني نائب رئيس لجنة الطاقة بمجلس الشورى الإيراني بإغلاق المضيق في حال تعرضت ناقلات النفط الإيرانية للتوقيف أو التفتيش، معتبرا أن حركة الناقلات حق قانوني لها.

وأضاف بأنه تجري حاليا المشاورات المطلوبة مع مختلف القطاعات لتنفيذ هذه الخطة.

وقلل البرلماني الإيراني من شأن العقوبات الجديدة التي أعلنتها الخميس وزارة الخزانة الأميركية، وقال إن جميع أشكال الحظر والضغوط ستؤدي إلى مزيد من ازدهار صناعة النفط في البلاد.

وكالات – البلد

٢٠١٢٠٧١٤-٢٢١١٤٥.jpg