إيدي ريدمان وجوليان مور أفضل ممثلان رئيسيان في جوائز الأوسكار

فاز الممثل البريطاني “إيدي ريدماين” بجائزة أفضل ممثل في جوائز الأوسكار خلال الحفل السنوي السابع والثمانين الذي أقامته أكاديمية الفنون وعلوم السينما الأميركية على مسرح دولبي في هوليوود ، عن تجسيد دور عالم الفيزياء الشهير ستيفن هوكنج في فيلم “نظرية كل شيء”، وفازت الممثلة “جوليان مور” كأفضل ممثلة عن فيلم “ستيل أليس”، حيث تجسد شخصية أستاذة جامعية في علم اللغة، مصابة بالزهايمر.

وحصد المخرج “أليخاندرو إيناليتو “جائزة أوسكار أفضل إخراج، وذلك عن فيلم Birdman “الرجل الطائر”.

وفاز فيلم “إيدا” بجائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي، ويتناول الفيلم الذي أخرجه باوفيل بافليكوفسكي وجسد دور البطولة فيه الممثلة أجاتا كولاشا، حياة فتاة تكتشف أنها ولدت يهودية، وأن والديها قتلا على يد النازية خلال الحرب العالمية الثانية، كما فاز فيلم البطل الكبير 6 “بيج هيرو 6” بجائزة  أوسكار أفضل فيلم رسوم متحركة طويل.

وفاز جيه كيه سيمونز بجائزة أوسكار لأفضل ممثل مساعد، ونال سيمونز هذه الجائزة عن دوره في فيلم “ويبلاش” كمعلم موسيقى حاد الطباع، نجح في الوصول بتلميذه إلى التألق، وهذه أول جائزة أوسكار يحصل عليها سيمونز البالغ من العمر 60عاما، وكان سيمونز مرشحا بقوة لنيل الجائزة بعدما اكتسح جوائز الأدوار المساعدة في كل المسابقات السينمائية الرائدة التي تسبق الأوسكار.

كما فازت باتريشيا أركيت بجائزة أفضل ممثلة مساعدة، عن دورها كأم كافحت لتربية طفليها في فيلم “بويهود”، والجائزة هي أولى جوائز الأوسكار للممثلة البالغة من العمر 46 عاما، بعد فوزها بجوائز عدة عن نفس الدور في الفيلم الذي استغرق تصويره 12 عاما.

وكالات – البلد