أوباما يقرر إعادة 5% من راتبه

٢٠١٣٠٤٠٤-١٦٣٩٤٢.jpg

قرر الرئيس الأميركي باراك أوباما إعادة 5% من راتبه تضامنا مع موظفيين في الحكومة الاتحادية يتعين عليهم أن يأخذوا إجازة غير مدفوعة الأجر نتيجة لتخفيضات حادة في الإنفاق بدأ سريانها الشهر الماضي. وقال مسؤول بإدارة أوباما إن خفض الراتب الذي فرضه الرئيس على نفسه سيكون ساريا من أول مارسالماضي وهو الموعد الذي بدأ فيه سريان تخفيضات الإنفاق وسيستمر حتى نهاية سبتمبر/أيلول.

ويبلغ راتب أوباما السنوي 400 ألف دولار، وقال المسؤول إن الرئيس قرر خفض راتبه بنسبة 5% بحيث يكون مماثلا لمستوى تخفيضات الإنفاق في الهيئات الحكومية غير الدفاعية. ويأتي قرار أوباما بعد أن قال وزير الدفاع الأميركي تشاك هاغل إنه سيعيد جزءا من راتبه بنفس القدر الذي ستخفض به رواتب الموظفين المدنيين بالوزارة.

وكالات – البلد