أسعار النفط ترتفع رغم فشل اجتماع الدوحة والسلطنة تعرض التوسط بين إيران والسعودية

انتعشت أسعار النفط مجدداً رغم فشل اجتماع الدوحة، وتراجع الانتاج الكويتي. والذي جاء بالتزامن مع تصريح وزير النفط والغاز محمد الرمحي استعداد السلطنة للتوسط بين السعودية وإيران في الملف النفطي وفق ما ذكرته جريدة الشبيبة.

وفي تصريح للرمحي لتلفزيون بلومبرج، اعتبر أن نتائج اجتماع الدوحة كانت مخيبة للآمال، لكنها لم تكن مفاجئة. لأن إيران لم تشارك في المحادثات والسعودية تصر على ضرورة إنضمام إيران للتجميد.

وقال الرمحي أيضاً: “على منتجي النفط أن يحاولوا  التوصل لاتفاق  … والسلطنة لديها علاقات جيدة مع الجميع وليس فقط السعودية وإيران”.

وأضاف: “على المنتجين أن يحاولوا التوصل إلى إجماع بشأن تجميد الإنتاج خلال اجتماعات منظمة أوبك في يونيو المقبل”. معبراً عن أمله في أن يحضر جميع الأطراف هذا الاجتماع.

ووصل سعر نفط عمان تسليم يونيو المقبل 39.62 دولار أمريكي بزيادة قدرها 1.81 دولار أمريكي مقارنة بسعر أمس أول الاثنين. كما ارتفعت أسعار النفط العالمية أيضاً، إذ سجل خام برنت 43.31 دولاراً للبرميل، بزيادة قدرها 40 سنتاً عن سعر إغلاق يوم الاثنين.

وكالات – البلد