أربعة قتلى بحادثة احتجاز رهائن في كولورادو الأمريكية

٢٠١٣٠١٠٥-٢٣٠٠٢٠.jpg

لقي أربعة أشخاص بولاية كولورادو الأميركية حتفهم اليوم في حادث احتجاز رهائن لسبب غير معلوم طيلة الليلة الماضية، وكان من بين الضحايا الجاني ذاته، حيث ذكرت قناة “نيوز 9” الأميركية المحلية نقلا عن الشرطة في مدينة أورورا بالولاية، أن الرجل كان احتجز ليلة أمس أربعة أشخاص تحت سيطرته لأسباب غير معلومة، غير أن أحد الرهائن تمكن من الفرار وإبلاغ الشرطة. وأضافت القناة أن الشرطة اجرت مع الجاني مفاوضات مطولة لم تصل بها إلى نتيجة، ما أدى إلى قيامها باقتحام المنزل وإطلاق النار على الجاني المحتمل، وبعد دخولها المنزل وجدت فيه جثث الرهائن الثلاثة، ولم تتضح تفاصيل أخرى عن الحادث حتى الآن. يذكر أن عملية إطلاق نار داخل صالة سينما في مدينة اورورا أدى إلى مقتل 12 شخصا وجرح 58 في يوليو الماضي.

وأوضحت الشرطة في أورورا أن “عملية احتجاز الرهائن انتهت. وتوفي المشتبه به. وعثر على ثلاثة قتلى آخرين ضحايا العملية في داخل” منزل، كما قالت محطة التلفزيون المحلية “كي يو اس ايه” التابعة لشبكة “ان بي سي” نقلا عن الشرطة أن شخصا تمكن من الهروب من المنزل الذي اختبأ فيه مطلق النار وأبلغ الشرطة بالأمر، وتم إخلاء عدة منازل قريبة تحسبا لأي طارىء، وأورد الموظف في الشرطة كاسيدي كارلسون أن الرجل “المسلح والخطير” اختبأ مع رهائن حوالي الساعة 03:00 صباحا بالتوقيت المحلي. واضاف “تمكنا من الاتصال به بصورة متقطعة”، وتدخلت قوات الأمن وقتلته، حسب المحطة التلفزيونية التي تعذر عليها تحديد هوية الضحايا ودوافع مطلق النار.

وكالات – البلد